شركة ولادة حلم شعارنا

خطة تنمية الموارد المالية

تنمية الموارد المالية بالمنظمات والجمعيات الخيرية عبارة عن سلسلة من الإجراءات الإدارية المخطط لها بدقة، تهدف إلى تأمين التمويل اللازم لعمل المنظمة أو الجمعية، وإدارته بفعالية، واستثماره بشكل مثمر لدعم مشاريعها وتحقيق أهدافها ورؤيتها، حيث تستطيع المؤسسة من خلال تعزيز مواردها المالية ان تعزز أداء مهامها وتحقيق أهدافها الاستراتيجية، ومن ثم بناء صورة ذهنية إيجابية تظهر قوتها وقدرتها على تلبية احتياجات المجتمع.

أهمية تطوير الموارد المالية في المؤسسة غير الربحية.

1- تمكن المنظمة من تنفيذ مشاريعها وتقديم خدماتها، مما يؤدي إلى تحقيق أهدافها.

2- زيادة انتشار وتوسع نطاق خدمات المنظمة الخيرية وتطورها مما يساعدها على الابتعاد عن إلغاء المشاريع أو تقليل الخدمات بسبب نقص التمويل.

3- السعي لتوسيع وتنوع مصادر التمويل والدخل لضمان استقرار مالي مستدام للجمعية، الأمر الذي يؤدي إلى تحقيق الاستدامة المالية وبالتالي تحقيق استقلال مالي تام والحد من الاعتمادية المالية.

4- تشكيل صورة ذهنية إيجابية حول المنظمة وجهود أفرادها.

5- ضمان استدامة المنظمة أو الجمعية واستمرارها علي المدي البعيد

مفهوم خطة تنمية موارد المنظمات غير الربحية
خطة تنمية الموارد المالية هي الدليل الذي يجب أن يتواجد في المؤسسات والجمعيات الخيرية لتكون قادرة على تقديم خدماتها الخيرية وجذب المتطوعين والمتبرعين والشركاء، مع مراعاة ضرورة وضع خطة مرنة تتكيف مع التغيرات والظروف الطارئة.

خطوات إعداد خطة تنمية موارد مالية مبتكرة وفريدة لتطوير للجمعيات الخيرية
1- تحديد مصادر تعزيز الموارد المالية وإنشاء قاعدة بيانات لها مع الاهتمام بتحديثها بانتظام، على سبيل المثال (الجهات المانحة، المتبرعون، الشركاء).

2- اختيار أفضل أدوات ووسائل تعزيز الموارد المالية
مثال
– تنظيم حملات إعلانية لترويج مشاريع وخدمات الجمعية
– التسويق الرقمي للجمعية ومبادراتها
– تمكين إمكانية التبرع الإلكتروني عبر موقع الجمعية وامكانية التبرع عبر الرسالئل النصية

– الاتصال بالجهات المانحة

3- وضع خطة تسويقية فعالة للوصول إلى مصادر تنمية الموارد المالية .

مثال
– التواصل المباشر
– المخاطبة

– استخدام وسائل ترويج وتسويق متنوعة

4- تشكيل وتهيئة فريق عمل تنمية الموارد المالية
مثال
– تدريب جميع أفراد الفريق مسبقا.

– تقسيم المهام بين جميع أفراد الفريق، مع وضع جدول زمني لتنفيذها وضمان الالتزام به.

5- متابعة تطوير الفريق والخطة بشكل مستمر .

مثال
متابعة مؤشرات الأداء من خلال رصد أداء الفريق.

التأكد من تحقيق الفريق الأهداف المرغوبة وفق الجدول الزمني المحدد.

العمل على تحسين هذا الأداء باستمرار.

في النهاية نستنتج مدى أهمية وجود خطة تنمية الموارد المالية اي مؤسسة او جمعية فهي حجر اساسي في بناء هيكل المنظمات لتعزيز اقتصادها وتحقيق التوازن المالي، بالتالي استمرار تواجد المنظمة بالساحة واستمرار تقديم خدماتها وإقامة مشاريعها ومن هنا ندعوكم لزيارة موقعنا ( https://bod.com.sa/ )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top